الاسد يمنع الثقافه عن الامريكيين
في اول رد عنيف وغير مسبوق للقائد الممانع العنيد بشار الاسد على الغاره الامريكيه على قرية في محافظة الميادين السوريه نفذتها القوات الامريكيه في العراق ، اغلق الرئيس الاسد معاهد العلم والثقافة الامريكيه في دمشق مهددا اسس الحضارة الامريكيه كلها بالزوال ، وهدد وتوعد بالويل والثبور على الامريكان المغتصبين البرابره كما جاء في تصريحات اركان ذلك النظام البطل .
والحقيقة والواقع ان على الامريكان ان يحسبوا لذلك القائد (المخيف) الف حساب ، فهو مجرب وخبرته ساحات الوغى في المدن السوريه كلها ، ولا يشق له غبار خاصة في موضوع الاغتيال والقتل والتصفيه ، سيما انه يحتفظ بحقوق الرد الكثيره على كل الاعتداءات الاسرائيليه ، وبما انه (اقدم) على اغلاق تلك المعاهد الامريكيه في دمشق ، فان مستقبل الامريكيين واليهود في المنطقه العربيه بل وفي العالم اصبح على كفى عفاريت وليس عفريت واحد.
علينا ان نتخيل مصير الامريكيين عندما سيكشر الاسد عن انيابه ويكيل لهم الصاع بعشره ، ويدمر اسس حضارتهم وثقافتهم ابتداء من نسف المعاهد الامريكيه العامره بالمبدعين والمفكرين والفلاسفه الذين ياتون الى دمشق لينهلوا من معاهدها وجامعاتها البعثيه التى تخرج للعالم كله افواج المبدعين والمخترعين ، وعلينا ان نتخيل الان كيف سيكون حال الامريكيين الان بعد ان يطردهم الاسد من جامعات دمشق ردا على الغاره على تلك القرية السوريه المنكوبه كما باقي مدن وقرى سوريه بذلك النظام الباغي .
اما اذا ما( اقدم)الاسد على استعمال ورقة المقاومين من امثال حزب حسن نصر وغيرهم من الاشاوس ، فما على الامريكيين الا ان ينتظروا ويلات اخرى اكبر واشد فتكا ، لان اولئك الابطال رهن اشارة اصبع من اصابع القائد الملهم . لذلك فان مصير الامريكيين واليهود ومن والاهم في كل المنظقه اصبح في خطر شديد ، سيما لو تخيلنا ان الاسد سيتحالف مع الدب الروسي ليقطع رجل امريكا في المنطقه كلها .
انه رجل يقول ويفعل ، لذلك فان على امريكا فعلا ان تخاف على مستقبل اجيالها منه ، لانه لو ضعها فعلا نصب عينيه فانه سوف يسحقها سحقا كما فعل ابوه من قبل في سجن تدمر ومدينة حماه وحلب وغيرهما من المدن السوزريه حيث اذاق اعداءه الويل والهلاك ، واذا ما قرر ان يفعل مثل ذلك بامريكا واسرائيل فالويل كل الويل عليهم .
تخيلوا لو ان الاسد امر غواصاته وطائراته وقاعدته الصواريخيه بملاحقة وتدمير الاهداف الامريكيه في المنطقه برا وبحرا ؟ ولو حرض حليفه الاستراتيجي ايران على محو الوجود الامريكي من المنطقه كما هددت سابقا بمحو اسرائيل ؟ تخيلوا انه (اقدم) على ذلك فمن سيرحم الامريكيين من غضبه وغضب قواته العلويه الباسله ؟؟؟؟؟
ان امريكا غبية جدا وقد وقعت في عداوة اناس اشرار محاربين عنيدين سوف يذيقونها شر الهزيمة ، وستثبت الايام القادمه ان جيوش العلويين والبعثيين والشيعيين في دمشق وطهران وضاحية بيروت الجنوبيه ستكون ويلا وثبورا ، وان ابواب جهنم ستنفتح قريبا عليم لتلقنهم شر هزيمة في التاريخ .
ان امن ومصير ومستقبل امريكا الان في خطر ، وان كبار ضباط الجيش العلوي الان منهمكين في اعداد ( الخطط) لهزيمة تاريخيه لامريكا ستتكلم عنها الاجيال القادمه ، فقط عندهم مشكله بسيطه هم في صدد انهائها تتعلق بتقاسم حصصهم من بضعة صناديق من البيض توزعها المؤسسه الاستهلاكيه العسكريه وقد ارسل كل منهم سائقه ومعاونه وعامل الكمبيوتر عنده لياخذوا حصتهم من اطباق البيض ليؤمن فطوره لاسبوعين من اجل ان يتفرغ لاعداد( الاستراتيجيات ) لهزيمة امريكا ، ولكن الان الان البيض اهم ، وبمجرد ان يفرغوا من مشكلة تقاسم صناديق البيض فان مصير امريكا سيكون في خطر داهم ، يحتاجون فقط الى امداد جيد من علب( المتي)العلويه لتساعدهم على حسن التخطيط ؟؟؟؟؟ انتظروا ايام قليلة فقط .
علي الاحمد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>