وما زال التسول مستمرا

تناقلت المواقع السوريه نبأ طلب جماعة الاخوان السوريين الوساطه من تركيا مع النظام السوري ، نظام بشار الاسد المعروف بالطغيان والعنجهيه والتكبر والذي رفض من قبل كل محاولات الصلح التى قام بها البيانوني منذ بداية استلام بشار للحكم وقبل ذلك مع والده دون ان يكون هناك اي نتيجة ملموسه . وقد كان البيانوني قبل اشهر قليله طلب من امير دولة قطر ان يتوسط ايضا في الامر ولكن لم يكن هناك اي نتيسجه ايضا .
والسؤال هنا لماذا يلح البيانوني ومن معه ومن حوله ويصرون على التوسل من النظام عله ان يسمح لهم بالعوده الى سوريه لاكمال بقية اعمارهم في ظل ذلك الحكم الجائر الطاغوتي ؟ الم يوسع الله عليهم في بلاده الفسيحه ويعطيهم الحريه والامن لنشر دعوتهم وتوضيح حقيقة النظام للشعب السوري عبر كل الوسائل الممكنه ؟ اليس من العيب والعار ان يظل هؤلاء يستجدون ويشحدون من اولئك اللئام ولا احد يسمع لهم ؟
انه امر مقزز فعلا ان يصر ذلك الرجل ومن معه على ذلك النهج المخزي ، الم يقتنعوا بان بشار ونظامه لديهم من اللؤم والخسه والنداله ما لو وزع على اهل الارض لكفاهم ، وان اولئك الاوغاد لا يرقبون في مؤمن الا ولا ذمه وانهم لا يقبلون لاي مواطن حر شريف ان يفتح فمه بكلمة او اشاره فيها انتقاد للنظام وانهم من النوع من الحكمام الذي يستخف بدماء الناس واموالهم ، بحيث لا يفيد معهم منطق او عقل او حكمه ، وانما هم نوع من البشر لا يفهم الا لغة التخويف والبطش ولا ينفع معهم الا من هو اقوى منهم ؟
ثم ما هو الامر الذي يدفع البيانوني على ذلك النهج ؟ الم يجرب قبله الشيخ المرحوم عبد الفتاح ابي غده حيث ذهب الى سوريه وتبين له كم من النذاله يتمتع بها النظام وعاد بخفي حنين وندم على ذلك ؟ لماذا لا يجرب ذلك الامر البيانوني مره اخرى ويسافر الى سوريه على اقرب طائره ليتاكد مما تاكد منه شيخه قبله ؟ او يقبل بما كتب الله له ويقبع في لندن ليمضي باقي عمره ويكمل اقساط بيته ليورثه لابنائه من بعده من تلك الاموال التى كان يجب ان ينفقها على الفقراء والارامل من عائلات الاخوان ؟
الم يعد في وجوههم حياء ابدا ؟ امات الخجل من وجوههم وعيونهم فاصبحوا بلا حياء ولا استحياء حتى يقول قائلهم للصحفي التركي في جوابه على السؤال : ما هي مطالبكم من النظام ؟ قال : ليس لدينا مطالب فقط ان نعود الى وطننا ونعيش كما يعيش باقي الناس في العالم ؟ هل سيسمح لك النظام ان تعيش كما يعيش الناس في العالم ؟ وهل يعيش الشعب السوري اصلا كما يعيش بقية الناس في العالم ؟
اتقوا الله واستحوا على لحاكم وتوقفوا عن ذلك الامتهان للكرامات وموتوا في الغربه والشرف افضل من ان تقبلوا تلك المهانه والمذله من اللئام .
علي الاحمد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>