وفد مؤتمر انطاليا الى موسكو ….خطوه متقدمه

وفد مؤتمر انطاليا الى موسكو … خطوه متقدمه

وصل اليوم الى موسكو وفد سوري يمثل المعارضه المنبثقه من مؤتمر التغيير السوري في تركيه- إنطاليا ، واكتسبت تلك الزياره أهميه كبيره لما لها من تبعات على المستوى الدولي حيث إستمرت روسيا على موقفها  ضد أي جهد في مجلس الامن يهدف لادانة النظام المجرم في دمشق .

وفي نفس الوقت تمثل الزيارة خطوه متقدمه للمعارضه التى إستفادت بشكل كبير من تطور الاحداث في سوريه ، وراحت توسع من دائرة تواجدها على الساحات العالميه والعربيه .

يجب أن يسمع العالم كله صوت السوريين من لسان غير اللسان الرسمي الاعوج والمنحرف والمزيف للحقائق والذي يرتكب أبشع المجازر بحق الشعب السوري المظلوم .

وقد جاءت تلك الخطوه متزامنه مع خطوه غير موفقه أبدا قامت بها المعارضه الداخليه حيث وافق بعض عناصرها على حضور مؤتمر تحت رعاية النظام وحمايته ليصوّر زورا وكذبا أنه نظام بدأ يتسامح مع معارضيه في حين أنه يقتلهم كل يوم وكل دقيقه .

في الغالب كانت معارضة الداخل تتفوق على معارضة الخارج من حيث صمودها تحت التعذيب والقمع ، وتوصف معارضة الخارج بأنها معارضة الصالونات ، بينما تثبت هذه الايام أن معارضة الخارج تتخذ خطوات فعاله وصحيحه ، بينما تتعثر – بعض – معارضة الداخل في خطواتها وتفقد توازنها وإتزانها المعروف عنها وعن شخصياتها التى ملكت سمعة وممارسة نضاليه لا يستهان بها

زيارة موسكو كانت خطوة موفقه ، بينما مؤتمر سميرا ميس في دمشق كان كبوة جواد نرجو لها الا تتكرر لان من وافق عليها سوف ينال غضب الشعب وسخطه في هذه الظروف الحساسه .

على الجميع الان أن يقف صفا واحدا موحدا بلا تهاون أو تخاذل لان المسافه التى قطعها الشعب نحو حريته أكبر بكثير من المسافه المتبقيه لنيل تلك الحريه ، لذلك لا يجوز أبدا الان التخذيل أو التهاون او الرضوخ للابتزاز من المجرمين ومحاولة إصطياد بعض ضعاف النفوس لدق إسفين في صفوف المعارضين الذين يبدون اليوم وعيا وإداركا حقيقيا لشروط اللعبه .

المركب يمشي بكل ثقله وتكاليفه ، والشهداء على الدروب بالالوف ، والثورة السورية من أعظم الثورات وأكبرها على الاطلاق ، ولا صوت يعلو فوق صوت الصمود والتضحية والبذل ، فالله الله في بلدكم ، والله الله في دماء شهدائكم ، وما علينا الا الصبر والصبر والصبر حتى نراها حرة أبية شامخة في جبين الانسانيه .

بوركت الثورة السورية المجيدة وبورك أبطالها وبطلاتها ، والله اكبر

علي الاحمد

 

 

 

 

تعليق واحد على

  1. مريم سيف

    فرعون يقول :شرذمة قليلون
    معمرالقذافي يقول:قلة – جرذان
    بشار الساقط يقول:جراثيم قليلة تتكاثر
    الله عز وجل يقول:(كبرت كلمة تخرج من افواههم)صدق الله العظيم
    زائلون بإذن الله والشعب باقي والنصر من عند الله

    رد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>